كونغ فو العلم ….

لكل امرئ جانب فني …موهبة فنية دفينة تظهر عندما نحفزها و ننشطها و نوجهها و غالباً ما تبقى دفينة و لا تظهر، و الجانب الفني عند الانسان لا يقتصر على الرسم و الغناء و التصوير و ما شــابه … فالفن المطلـوب حالياً لسـد العجز الناجــم من الابتعاد عن العلم ( بحب ) هو الذي يجب أن نركز عليه و ننشئ عليه أجيالنا … حب العلم .. و التفنن فيه … و التغني به، فقد أصبح العلم في يومنا هذا روتين قاتل يعيشه الفرد أعواماً و أعوام و لا يكاد يصدق طالبه متى ينتهي حتى يجني ثمار علمه مادياً . و يسخّر جل طاقاته للسعي وراء الاستفادة العظمى من وراء ذلك مبتعداً عن الاستمتاع به. و مما يؤدي به لعدم امتاع الاخرين به أيضاً أي الطلبة الذين سيكونون بإمرته .

فكم سمعنا و لازلنا نسمع أن طالباً أحب المادة الفلانية عن غيرها؛ لأن مدرّسها قد أمتعه بها و جعلها مادته المفضلة ، أي أن مدرس هذه المادة قد استخدم سحره و فنه في إيصال المعلومة للطالب الناجم عن حبه للمادة أصلا.. و تغنى بتفاصيلها مستخدماً أقوى أساليب الشغف و التركيز ، ففي الفنون القتالية مثلاً … لاحظ معي أن القتال و الاقتتال فن … ولم يستخدم لقب الأساليب القتالية مثلا كمسمى رئيسي بل اتخذوا لقب الفنون القتالية ولذلك لم للفن من قوة عظيمة إذا استخدمت في مكانها المناسب فلقب ( الكونغ فو ) لم أتخيل يوما أنه صفة أو لقب و ليس أسلوب قتالي … نعم! إن تعبير كونغ فو يعني القدرة أو الإنجاز في مجال معين أيّ كان قتالي … رياضي …. علمي …وهو أعلى المناصب و الألقاب وهو ضالتي و هو الذي أناشده …

أي أن كل فرد منا أمضى ما أمضاه متعلماً … سيأتي يوماً ليكون فيه مُعلماً و لكي تكون معلماً ناجحاً محبوباً عليك أن تحب ما تعلمته و أن تصل لمستوى الكونغ فو فيه …
و إن كنت طبيباً أو مهندساً أو مزارعاً أو حتى إسكافي …. لن يختلف الأمر لديك أيضاً … فحبك لمهنتك أو علمك أو دراستك سيوصلك إلى مستوى الكونغ فو فيه و ستستخدم أروع الفنون لتحصل على أفضل النتائج بدون تعب أو مجهود بل بحب و شغف و طلب للمزيد منه .

فمقولة أحب ما تعمل حتى تعمل ما تحب لم تأتي عن هباء مطلقاً فإن أحببت ما أنت عليه الآن و سعيت للأفضل فيه ستصل إليه ،و تمسي يوماً ما و ليس ببعيد ممن يعملون ما يحبون و يبدعون فيه.

خلاصة الحديث حسب وجهة نظري أن حبك لهدفك بالحياة و السعي من أجله و التفنن و الإبداع للوصول إليه هو مطلب حتمي و أساسي للنجاح .

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.